التسميات

الثلاثاء، 31 كانون الثاني، 2012

الكوفي شوب

الشاب أخذ حبيبته إلى الكوفي شوب
الفتاه: أريد أن أذهب الى التواليت..وتركت هاتفها على الطاوله..بالغلط
الشاب : نظر بلهفه الى هاتفها وسرح بخياله بعيدا...
يا ترى ماذا أسمتني على هاتفها !
حبيب عمري..الامير..قلبي ..حياتي..فارس أحلامي......
رن على هاتفها ليرى أسمه
ثم ظهر الاسم..

|
|
|
|
|

النجار الهرم

نجار مسن يدعى العم إبراهيم
كان يقطع الاخشاب بجانب شاطئ النيل
وبينما هو منهمك بالعمل سقط منشاره فى النهر
فجلس يبكى على ضياعه
وكانت هناك جنية تراقبه فحضرت إليه
وسألته لماذا تبكي يا رجل؟؟
فقال سقط منشاري في النهر وهو باب رزقي الوحيد فغطست وخرجت بمنشار من ذهب وسألته أهذا هو؟ فقال لا
فغطست مره أخرى وخرجت بمنشار من فضة
وسألته أهذا هو؟ فقال لا ثم غطست مرة ثالثة وخرجت بمنشار من برونز وسألته أهذا هو؟ فقال لا
فغطست مره أخرى وخرجت بمنشاره الحديدي وسألته أهذا هو؟ فقال نعم وقد ارتسمت السعادة عليه لحصوله على منشاره،فقامت الجنية بإهدائه المنشار الذهبي والفضي والبرونزي لأمانته وصدقه ...وذات يوم آخر كان (( عمو إبراهيم )) يتنزه مع زوجته على شاطئ النهر فانزلقت قدماها وسقطت في النهر، فجلس يبكى فحضرت الجنية وسألته ما يبكيك فقال زوجتي سقطت فى النهر
فغطست الجنية وخرجت بهيفاء وهبي
وسألته أهذه هي زوجتك يا رجل ؟فقال نعم هي زوجتي فغضبت الجنية وقالت لما تكذب أيها المخادع فرد الرجل : أنا لم أقصد أن اكذب سيدتي
ولكن خشيت أن أقول لا فتغطسي وتخرجي أليسا وعندما أقول لا إنها ليست زوجتي تغطسي وتخرجين نانسي عجرم وعندما أقول لا إنها ليست زوجتي
تغطسين وتخرجين زوجتي الحقيقية
وستقومين بإهدائي هيفا واليسا ونانسي لصدقي
وأنا رجل عجوز لا أقدر عليهن جميعا
فرضيت بهيفاء وهبي فقط

الاسد

قرر الأسد أن يتزوج ممن اختارها قلبه ...
وفي يوم الخطوبة ووسط حشد المحتفلين من الأسود ....

تقدم فأر صغير بحذر شديد ليجد له مكانا بين الحيوانات الكبيرة ،،،
اخيرا وبشجاعة وصل الى امام الاسد وصاح به ،،،
... ... ... (( أهنئك أيها الأخ بهذه الخطوبة وأتمنى لك زواجا سعيدا أيها الأخ الكبير ))

هنا صاح احد الاسود المدعويين: ((ومن أنت لتقول للأسد كلمة أخي، انت مجرد فأر ))
.
.
.
.
.
.
.
اجاب الفأر بهدوء وحذر: "على كيفك ويانه عيوني ترا اني هم جنت اسد قبل الزواج !!!!!!

الطائرة

بعد إقلاع الطائرة...

الكابتن في المايكرفون يرحب بالركاب ويقدم لهم النصائح

وفجأة
... ... ... ... ... ... ... ... .....

صرخ مذعورا ً:يا يمه يا الله؟! يا يابه

معقوله المصيبة هاي .!

ساد صمت في الطائرة بين الركاب لا حس ولا خبر

ثم نسمع صوت الكابتن مرة ثانية وهو يقول :

أنا اسف ياجماعة المضيفة وكعت الجاي عليَه ودمرت البنطرون الأبيض مالتي

...صاح أحد الركاب انعل أبوك وانعل أبو بنطرونك تعالى شوف بنطروناتنا شصار بيها